رسمياً الاهلي لم يخوض أي مباراة في الدوري المصري قبل مباراة القمة 119

رسمياً الاهلي لم يخوض أي مباراة في الدوري المصري قبل مباراة القمة 119


بعد الأزمة التي أثارها تأجيل لقاء الأهلي والزمالك والذي كان من المقرر إقمته يوم 19 من أكتوبر الحالي والموافق السبت القادم، خرج النادي الأهلي ليكشف عن موقفه تجاه تلك الأزمة وأصدر مجلس الفريق برئاسة الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي، بيانًا يكشف فيه عن رفضه خوض أى مباراة فى بطولة الدورى قبل أن يلعب الأهلى مباراته مع الزمالك التى تم تأجيلها، وأن يكون الموعد الجديد للمباراة يحقق كل عوامل تكافؤ الفرص بين الناديين فى ظل المشاركات المحلية والأفريقية.

النادي الأهلي أصدر هذا البيان حسبما أشار بعد دراسة من كل الجوانب، وعقب تلقيه خطاب تأجيل القمة أمس، وحرصًا على المصلحة العامة ولعدم تكرار ما شاهده الموسم الماضى من خروقات للعدالة وعدم المساواة بين الأندية المتنافسة.

وأعلن الأهلي أنّه كامل احترامه وتقديره للأمن في تأمين المباريات وخروج البلاد بورة حضارية كبرى، وأنّ الأهلي لم يمانع وفقا لرؤية الأمن في إقامة لقاء القمة في مدينة الإسكندرية في ملعب برج العرب بدون جماهير،وهو الملعب الذى كان شاهدًا ولا يزال على كفاءة الأمن المصرى عندما نجح فى تأمين العديد من المباريات التى أقيمت عليه بحضور جماهيرى كبير.
وخلال بيان النادي الأهلي الذي صدر قبل قليل والذي احترم فيه الرؤية الأمنية، بخصوص مباراة القمة إلّا أنّه يرفض أن يستثمرها البعض لتحل العشوائية بالمسابقات الكروية ويتم إهدار مبدأ تكافؤ الفرص بين الأندية المتنافسة مثلما جرى فى الموسم الماضي.

وبناء عليه فإنّ الأهلي رفض خوض أي لقاء في بطولة الدوري الممتاز قبل خوض لقاء القمة امام نادي الزمالك في الوقت الذي يحدده اتحاد الكرة المصري لكن لا بد أن يحقق هذا الوقت مبدأ تكافؤ الفرص لكل الأندية وأيضًا أن يكون متناسبا مع اللقاءات الإفريقية.